منذ زمن .. قصيدة جديدة للبدوي
خاص: صوت الأخدود - 18 / 4 / 2006 م - 6:12 ص
محمد البدوي
محمد البدوي
منذ زمن..
 محمد صالح البدوي 
منذ زمن..
وأنا ألحظ مالا عيني تلحظ…!
ألحظ نارٌ تشربُ روح الخضرةِ..
تشربُ كل خصيبٍ.. ينبــِتُ بذره..
تهرس آمالي، تخلفها حفنة يأس…!
منذ زمن..
عاهدني كابوسُ الحسرهْ…!
أفتح دفتر..
هو من يكتب…!
أخلدُ للنوم..
يداهمني.. يندب…!
أشعل مصباحي، وأراه.. أهرب.. أهرب…!
من زمن..
ألحظ مالا عيني تلحظ ..
ألحظه وطني يسكبُ دمعه…!
أجرح خدي..
وتبقى الدمعة…!
وطني..
فديتك يا وطني.. ارحل…!
هل غادرتكَ كي تسكنني…؟
أشتـــــاقُ لهجعة…!
آهٍ وطني..
والله ثلاثاً – بل وثلاثون معاً..
لو كنتَ أنا.. لقتلتك…!
لكنك أعلى يا وطني من هام الموت…!
والله ثلاثا – بل وثلاثون معاً..
لو كنتَ الجنة أو ما كنت.. لهجرتك..
لكنك أكبر، أكبر.. من أن تهجَر…!
سكنت حواسِّي الخمس..
أنينك،
وقهوتك،
وغرور جبالك،
ورائحة أهلي
ومن قلب ذهولي تغادرني أصابعي.. تكفكف دمعتك…!
وطني حبك.. يَقْهَر…!!! ولا، ولن يُقهر…!.. أحبك…!
اضف هذا الموضوع الى:
التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة
» التعليقات «1»
أبو ياسر
[1]
[ المملكة العربية السعودية - نجران ]: 19 / 4 / 2006 م - 1:58 م
ما أجمل المشاعر الصادقة حينما تجري على لسان شاعرٍ متمكن يجيد الرسم بالكلمات ويجعل منها لحناً يتدفق بالمعاني والأحاسيس .

نص ملتهب , لا لا لا هو نص مقدّس يا محمد .


تحيتي .
المكتبة المقروءة | المكتبة السمعية والبصرية | الربط معنا | استبيانات | معرض الصور
3327228