شكراً سمو الأمير
حمد حسين رديش * - « صوت الأخدود » - 30 / 3 / 2017 م - 8:37 م

في لقاء لا تنقصه الصراحة التقيت الأحد الماضي٢٧ جمادى الآخرة سمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد أمير منطقة نجران بمكتبه بقصر الإمارة بالفيصلية تحدثت فيه مع سموه في جوانب عده تهم المواطن وتمس احتياجاته الخدمية إضافة إلى أمور تهم الشأن العام للمنطقة.

قد يخفى على البعض أنني تشرفت بالعمل سابقا تحت إدارة سموه  كمدير لعدة إدارات في الأجهزة الأمنية بالمنطقة الشرقية ولذا فإنني اعرفه عن قرب  واستفدت الكثير من حسن إدارته وتوجيهاته العقلانية والحازمة في نفس الوقت  فهو مستمع جيد ويبهرك بردوده التي تشعر محدثه باستيعابه الواسع لكافة جوانب مهامه كحاكم إداري تفرح المنصفين وتطمأن المواطنين وقد أدركت خلال اللقاء أن سموه حريص بشكل كبير على خدمة منطقة نجران أسوة بما يتم بمناطق المملكة من دعم ومتابعة القيادة حفظهم الله لجميع المناطق .

ما دعاني لكتابة هذا المقال هو إعلان سموه إنشاء مطار جديد لمنطقة نجران يقع على طريق الرياض بعد مفرق حمى وذلك خلال ترؤسه لجلسه استثنائية لمجلس المنطقة حضرها شيوخ وأعيان منطقة نجران وتضمنت الجلسة إقرار البدء في إنشاء وتطوير وادي نجران وإزالة التعديات على حرم  الوادي.

إنني هنا أقف احتراما لسموه على جهود ملموسة يتطلع لها كل مواطن من قيادته وليس أدل من هذين القرارين التي أعلنت مؤخرا .

يزيد من جمال إعلان المشروعين هو استعداد أمانة نجران للمشاركة لكن هذه المشاركة يجب أن تتضمن بناء جدار خرساني من جنوب الوادي ليحمي أطرافه ويساعد على تنفيذ مشاريع خدمية جديدة كالمياه والصرف الصحي والاتصالات والكهرباء وغيرها تخدم جنوب مدينة نجران أسوة بالجدار الشمالي التي قامت بتنفيذه مشكورة إدارة المياه بنجران والذي برأيي كان له الدور الأكبر في حماية الجانب الشمالي للوادي من السيول.

كما اسعدني إعلان معالي مدير الجامعة مشاركتهم في التصاميم والدراسات وإن كنّا نتطلع لمشاركة الجامعة لتوسيع خدماتها في المنطقة بشكل يلمسه الجميع  فدور الجامعة أوسع وأشمل  من هذا كله.

إن سموه بحسب معرفتي يكره التطبيل بل وقد اجزم انه يعتب على من يقوم بذلك فهو المسئول العملي الذي لا يكل في جهوده لخدمة المواطن وأقول يا سمو الأمير أهالي منطقة نجران كما دعموا القيادة  في عاصفة الحزم وجهود رجال القوات المسلحة كافه في أداءهم لمهامهم  فإنهم أيضا صامدون في بيوتهم ولَم يغادروا بيوتهم شبرًا واحدا ومستعدين بالتضحية بالغالي والنفيس من اجل وطنهم وهم حماة الحد الجنوبي في حدودهم ويتحملون المعاناة اليومية والخسائر المادية من آثار الظروف التي تمر بها المنطقة وعانوا من ظروف التعليم خلال الفترة الماضية  ومن هذا المنطلق فإنهم يتطلعون من القيادة الرشيدة للنظر في تعويضهم من معاناتهم وذلك من خلال دعم المشاريع المتعثرة وهروب العمالة والركود الشديد في الاقتصاد بسبب الحرب

والله من وراء القصد

اضف هذا الموضوع الى:
التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة
» التعليقات «10»
وافي بزمن قاسي
[1]
[ Saudi arabia - Najran ]: 30 / 3 / 2017 م - 11:30 م
لاهنت
عبدالله اليامي
[2]
[ نجران ]: 31 / 3 / 2017 م - 11:03 ص
ونحن أيضا نشكر سموه وقراره بالبدء في الوادي اثلج صدورنا وايضاً متابعته لموضوع المطار
Saleh
[3]
[ نجران ]: 31 / 3 / 2017 م - 11:09 ص
شكرا لك يا اخ حمد يستاهل الامير الشكر لكن التطلعات اكثر فالجامعة مثلا إدارييها ينتمون لقبيله معينه والمفروض ان يكون الأكثريه لأهل المنطقة بحكم وجودها في نجران ولايمنع ان يأتي آخرون من كافة المناطق وليس من منطقه محدده و التاريخ يسجل مشاكل قديمه معروفه
سعيد ال عباس
[4]
[ نجران ]: 31 / 3 / 2017 م - 11:13 ص
مقال جيد ولكن نرجو من سموه ان ينظر للمتظررين في الوادي لتعويضهم عن خسائرهم ولو بجزء منه
محمد ال سليمان
[5]
[ نجران ]: 31 / 3 / 2017 م - 11:21 ص
سلمت أناملك يابوحسين لاشك ان جهود سموه واضحه ونظافة يده أوضح
سؤالي كم المسافة التي ستؤخذ في المواقع الشرقيه
حسين بالحارث
[6]
[ السعودية - الدمام ]: 31 / 3 / 2017 م - 4:24 م
اشكرك ابو حسين لاهتمامك ومتابعتك لأحوال نجران رغم اقامتك بالشرقية وهذا هو المنتظر من ابناء المنطقة امثالك.
نجران بحاجة الى تظافر جهود الجميع للقضاء على القصور في بعض المشاريع مثلها مثل غيرها من المناطق ومن يعمل لابد ان يخطئ.
وهناك ما يزيد على 400 مشروع في نجران بين متعثر ومتوقف ومتأخر في التنفيذ بخلاف قصور بعض الجهات في ادائها مثل وزارة الصحة التي تتخبط في مشاريعها وفي مستوى خدماتها المقدمة للمواطن.
المطار خطوة جيدة اما الخطوة التي اعجبتني حقيقة فهي تخصيص جلسة استثنائية لمجلس المنطقة لدراسة حال الوادي الذي اصبح يرثى له نتيجة التعدي عليه من جميع الجهات لدرجة انه بات يتطلب تدخلا حازما لا رحمة فيه والضرب بيد من حديد على يد هؤلاء المعتدين.

الطريف ان نقرأ احد التعليقات المطالبة بتعويض هؤلاء المعتدين عن خسائرهم رغم انهم معتدين !!!!!
علي ال جعفر
[7]
[ Najran ]: 31 / 3 / 2017 م - 7:52 م
وماذا يعوضونهم !! المفروض يطبق بحقهم أنظمة التعديات وليس تكريمهم والامير اتخذ قرار جرئ يحسب له الوادي يجب إعادته الى سابق عهده وكلنا معه ومن ينظر الى مصلحته الخاصه فليتوقف المصلحه العامه أهم
Alfahadi
[8]
[ الرياض ]: 31 / 3 / 2017 م - 8:07 م
من خلال هذا المنبر نقول شكرا سمو الأمير على اعلان انشاء المطار لكن السؤال المطروح البنية التحتيه ستأخذ وقتا طويلا
الا يمكن عمل المدرج اولا مع صالات مؤقته حتى استكمال بقية المنشآت ؟ حتى تخفف معاناة المواطنين عناء السفر الى ابها ؟ نرجو ان نسمع خبر يفرح الجميع من سموكم من خلال اتصال سموكم بالجهات المعنيه ؟
مانع اليامي
[9]
1 / 4 / 2017 م - 11:21 ص
الاخ الكريم حمد

اشكرك على مواضيعك الهادفه كالعادة وبما فيها من خدمه لابناء المنطقه.

خبر انشاء مطار نجران الجديد هو خبر جميل واثلج صدري وذلك لحاجة المنطقة الماسه لما نتكبده من عناء للوصول لمناطق المملكة ولو أنه أتى متاخرا لكن لازال خبر مفرح، السؤال الان متى سوف يتم الانتهاء من المشروع؟

وشكرا
محمد الحزوبر
[10]
[ نجران ]: 1 / 4 / 2017 م - 1:32 م
خبر إنشاء مطار جديد مفرح للجميع لكن برأيي ان المسافة بعيده جدا نتمنى ان يتدخل سمو الامير برأيه لتعديل الموقع بعد الحصينيه بعشره كيلو.
كاتب صوت الأخدود
المكتبة المقروءة | المكتبة السمعية والبصرية | الربط معنا | استبيانات | معرض الصور
3315748