نجران وفرقعتها.. الاستثمارية
صوت الأخدود - « صالح محمد اليامي » - 6 / 9 / 2013 م - 12:00 ص

أتحفنا المسؤولين على منتدى نجران الاستثماري الثاني بتصريحات ساخنه تم توزيعها بأسلوب قديم ومعتاد على الصحافة المحلية والتي مضمونها بأن منتدى نجران الاستثماري ليس فرقعه إعلاميه , وعندما نبحث بين السطور وخلفها لا نجد حتى الفرقعة نفسها لأن من أطلق العبارة يشعر بشيء من الخوف من المحاسبة ولإحساسه بقرب انكشاف المستور.

عزيزي من تطلق الفرقعات أسمع الحقائق، كما نشاهدها نحن أبناء نجران المتابعين لإنجازاتكم منذ المنتدى الأول الذي لم نشاهد له نتيجة منذ سنوات أن المنتديات الاقتصادية تقوم لأهداف تنموية صادقه للمدن والمناطق التي تقام بها وهي وسيله لتطوير وتنويع مصادر الدخل للمنطقة ولكن ما يحدث في منتديات نجران الاستثمارية ما هو الى ضحك على الذقون واستنزاف لأموال الدعم واستهلاك لطاقات الإدارات الحكومية بطريقه قديمة لم تعد تستخدم الا في نجران وللأسف.

لم تنجح ادارة المنتدى في تطوير أبناء المنطقة وطرح الثقة بهم على مدار السنوات السابقة ودعمهم لتنظيم مثل هذه المؤتمرات والدليل على ذلك استعانتها بمكتب من خارج المنطقة للتنظيم والتسويق للمنتدى مع أنه قد عطاهم (ركبه) ولا يزالون متمسكين به ولا نعرف السبب على الرغم من اخفاقه السابق وللعلم لمن يعرف بأنه يحصل على مبالغ طائله لا تعود للمنطقة بالنفع بل أنه لم يستثمر لنفسه في نجران بالرغم من استحواذه على الجزء الأهم من فعاليات نجران الاقتصادية.

ولأحبابنا في الغرفة التجارية في نجران كل التقدير فأنتم شركاء في تدمير الاستثمار في نجران بسبب تمجيدكم لإنجازاتكم التي نقرأ عنها أكثر مما نلمسها على الواقع وجعلكم لمنتدى نجران بأنه المنقذ الوحيد لأبناء منطقة نجران من الفاقة والعوز. ونافذتهم للعالمية على الرغم من عدم وجودها على الساحة الاقتصادية السعودية بالحجم الذي تستحقه, أننا في نجران لا نريد تجربة مهاتير في ماليزيا لنطبقها في نجران نحن بحاجه لوزير التجارة السعودي الذي يزور مناطق المملكة بشكل دوري  أن يزور نجران  ليسهل بعض القوانين المعقدة نحن بانتظار مسئول الجمارك لتيسر قوانين لفتح منطقه تجاريه بيننا واليمن او ليساعد في فتح خط دولي للسفر من مطار نجران ليساعدنا ابناء نجران لزيارة مدينتنا على الأقل بسهوله دون الانتظار لأسابيع للحصول على حجز مؤكد فما بالك بالمستثمرين القادمين لنجران ولا يفوتني أن أسألكم في غرفتنا المجيدة عن سبل الدعاية والتسويق لهذا المنتدى التي لم نشاهدها بعد ولم يبقى سوى أيام معدود على افتتاحه خاصة وأن الميزانية الإعلانية كبيرة وقد رست بالصدفة على شخص من نفس العائلة لرئيس مجلس أدارة الغرفة التجارية.

أخواني المنظمين والمنظرين أن أسطوانتكم قديمة في الاستثمار في السياحة والتعدين والصناعة لأننا اكتشفنا بأن الفرص لا تتعدى بعض الأشخاص المعدودين والنافذين في القطاع التجاري في المنطقة والذين يستهلكون مقومات المنطقة لصالحهم الخاص, فالتعدين كارثه بيئية تستهلك مقومات نجران الطبيعية بشكل قاسي ومضر للصحة ومتلف لأجمل المواقع البكر بطريقه مخزيه وتصب مصالحها المالية في جيوب بعض الأسماء التي لم نشاهدها في المنطقة أصلا ولم يقدمون لها ريال واحد في خدمة المجتمع واتمنى أن أعرف ماذا قدموا لنجران من دعم أنساني أو اجتماعي مقابل آلاف الأطنان من موارد نجران التي يأخذونها علنيا ونحن نشاهدها تغادر على شكل كتل أحجار الى مختلف بقاع العالم دون أن يتبرعوا ولو بوحدة غسيل كلى او حقيبة مدرسية للأيتام أو حتى دعم رمزي لجمعيات المعاقين أو على الأقل توظيف مقنع لأبناء نجران في تلك الشركات.
 
أن أبناء نجران نجحوا في أدارة محافل دولية ومحلية بل يشرفني فخرنا بأحدهم  عندما قدم حفل افتتاح جامعة الملك عبدالله أمام عدد من رؤساء الدول وقادة العالم الاقتصادي ونجحوا ابناء نجران حول العالم في برامج الابتعاث المجيد هؤلاء من نريدهم أن يشاركوا بأفكارهم النيرة واختراعاتهم في المنتدى كما أتمنى أن يوزع جهاز تحديد اتجاه القبلة كاختراع نجراني للحاضرين للمنتدى هذه نماذج بسيطة من قصص نجاح نجرانية تستحق الدعم المباشر منا جميعا.

أخيرا اعزائي أبناء نجران أدعوكم لزيارة المنتدى ومحاولة البحث عن الفرص الضائعة فقد تكون نظرتي سوداوية وتشاؤمية للمنتدى ولكن من حرك قلمي تصريحات المنظمين قبل أن يبتدئ هذا المنتدي الاستثماري.

صالح محمد اليامي
cvyaat@gmail.com

اضف هذا الموضوع الى:
التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة
» التعليقات «1»
ابو عبدالله
[1]
[ KSA - Khafji ]: 6 / 9 / 2013 م - 5:15 م
في كلامك كثير من الصحه رغم النظره السوداويه
ففي كل الاحوال هناك فوائد كثيره من مثل هذه المنتديات
فعلى الاقل هي تحرك المياه الراكده وتركز على المنطقه
ولابد من نتائج جيده ان شاء الله وانا معك ان المستثمرين من خارج المنطقه يجب ان يكون لهم مساهمات مثل مايساهم مصنع اسمنت نجران .
المكتبة المقروءة | المكتبة السمعية والبصرية | الربط معنا | استبيانات | معرض الصور
3316343